آخر الأخبار
هذا من جهة

الجهوية.. هذا التغيير العميق

محمد عبد الرحمان برادة

شكلت الجهوية مرة أخرى أحد المحاور الرئيسية التي أولاها صاحب الجلالة الملك محمد السادس اهتماما بالغا في خطابه بمناسبة افتتاح الدورة التشريعية.

آخر الأخبار
نصوص قانونية و تشريعية
تابعونا على الفايسبوك

المحطة الحرارية لجرادة.. وحدة جديدة بـ350 ميغاواط وفق معايير بيئية دولية

جهات نيوز 13:33 | الأربعاء 6 ديسمبر 2017.

سيدخل الشطر الرابع من المحطة الحرارية لجرادة، الذي تبلغ قدرته 350 ميغاواط، ويستجيب للمعايير الدولية المتعلقة بالمحافظة على البيئة، حيز التشغيل في متم السنة الجارية.

ومن شأن هذه الوحدة الجديدة، التي توجد في طور التجربة، أن ترفع القدرة الإجمالية بالمحطة الحرارية لجرادة، التي يجري تشغيلها منذ 1971، إلى 515 ميغاوواط، بحسب ما أفاد به مدير الاستغلال بجرادة بالمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب - قطاع الكهرباء - نور الدين بدوي، خلال لقاء تواصلي أمس الثلاثاء مع العديد من الفاعلين المحليين.

وجرى خلال هذا اللقاء، الذي حضره ممثلون عن السلطة المحلية والمجتمع المدني وشركاء آخرين، تقديم إفادات بشأن عمل هذه المحطة الحرارية والمبادرات التي يطلقها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب من أجل الإسهام في المحافظة على البيئة.

وأضاف بدوي أن الوحدة الجديدة، التي تبلغ قدرتها 350 ميغاواط ويصل إنتاجها السنوي إلى 2600 جيغاواط ساعة، تمتد على مساحة تناهز 35 هكتارا، مضيفا أن قدرة هذه المحطة ستمثل حوالي 4 في المائة من القدرة الإجمالية على الصعيد الوطني، وأن إنتاجها سيغطي 7,3 في المائة من الاستهلاك الوطني للكهرباء.

وأكد أن هذه الوحدة تحترم المعايير الدولية في مجال المحافظة على البيئة، لا سيما من حيث تخفيض انبعاثات الغازات، مشيرا إلى أنها تتوفر على منظومة للتبريد الهوائي، عوض التبريد المائي، ما يمكن من اقتصاد حوالي 90 في المائة من كمية الماء المستهلكة.

وأشار إلى أن ورش الوحدة الرابعة من المحطة الحرارية بجرادة مكن من إحداث 700 منصب شغل في اليوم، خلال مرحلة البناء، فضلا عن 350 منصب شغل سيتم إحداثها خلال مرحلة الاستغلال وأزيد من 250 متعاونا يشتغل لفائدة شركات المناولة المتعاقدة مع المحطة.

ويندرج هذا اللقاء في إطار سلسلة لقاءات تواصلية وتحسيسية سيتم تنظيمها لفائدة التلاميذ والجمعيات العاملة في مجال المحافظة على البيئة، لتقديم المعالم الكبرى لهذا المشروع وأهميته السوسيو اقتصادية والتدابير التي يتم اتخاذها بغية الحفاظ على البيئة، وفق ما قال بدوي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء.

وأكد أن المحطة الحرارية لجرادة تساهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية لإقليم جرادة، لا سيما من خلال المبادرات الاجتماعية والتربوية والبيئية، في سياق شراكة مؤسساتية، مشددا على أن الشطر الرابع من هذه الوحدة سيحقق شروط الجودة والسلامة والمحافظة على البيئة.

اقتصاد
هذا رأيي
في زمن الثورة الرقمية: الحاجة إلى تعريف الصحفي وهل هو نفسه في أي زمان ومكان؟

جمال المحافظ: كاتب صحفي

الرأسمال غير المادي والتنمية الجهوية

إدريس الكراوي

الجهات أمام تحدي التشغيل

بقلم: محمد جبريل

صوت و صورة
دفاتر الجهوية بالمغرب
© 2017. جميع الحقوق محفوظة JihatNews.com